قرى قوم لوط عليه السلام | سدوم وعمورة


الجمعة/أبريل/2020
   

نشاهد في هذا الفيديو تصوير جوي لقرى قوم لوط عليه السلام وأشهرها قريتي سدوم وعمورة. وهي موجودة حاليا في منطقة الأغوار الفلسطينية المحتلة وتتواجد هذه القرى على الطريق المؤدي إلى أريحا. هذه القرى التي حل بها عذاب الله بسبب فعلهم للفاحشة مع الذكور. نقوم في هذه الحلقة بتفسير ما حل بقوم لوط عليه السلام من الناحية العلمية. نشاهد الحجارة من سجيل التي وصفها الله في القرآن الكريم وهي تحتوي على نسبة كبيرة من الكبريت وقابلة للاشتعال حتى الآن. أنواع الصخور الموجودة في المنطقة وكيف كانوا يبنون بيوتهم. نشاهد صخور ذائبة من شدة الحرارة والعذاب. نشاهد البوابات المقوسة. نشاهد المباني المستقيمة في الجبال. نشاهد أبو الهول والقلاع التي بناها قوم لوط كآلهة لهم لتحميهم مثل ما فعل بعدهم قوم فرعون لحماية الأهرامات. كثير من الباحثين يعتقدون أن البحر الميت هو المكان الذي خسف الله به قوم لوط وهو منخفض عن مستوى سطح البحر أكثر من 400 متر. ولكن أنا أعتقد والله أعلم أن قرى قوم لوط عليه السلام وأشهرها سدوم وعمورة ما تزال موجودة ولكن طمرت بالرماد الناتج من عذاب الله لهم.




مقالات ذات صلة