الأربعاء27 ذو الحجة 1435 هـ

فراس نور الحق
*
Chinese German English French Kurdish Farisi Italian Spanish Russian
Account Suspended

Account Suspended

This Account Has Been Suspended

للعضوية المجانية وإضافة مقاطع .. إضغط هنا
 طباعة الصفحة  طباعة المقال  |  أرسل لصديق 
انشر المقال

(يُغْشِي اللَّيْلَ النَّهَارَ) معجزة قرآنية

تاريخ المقال : 18/8/2010 | عدد مرات المشاهدة : 26822


صورة تظهر تقلب الليل والنهار على الكرة الأرضية

الدكتور نظمي خليل أبو العطا

أستاذ علوم النبات في الجامعات المصرية

    وصلتني على موقعي رسالة تبين أن إحدى شركات الإعلان أنشأت إعلانا ضوئيا بالقرب من إحدى المزارع فلاحظ المزارع أن محصول الأرز في المنطقة المحيطة بالإعلان الضوئي الكبير قد انخفض، وتقدم للمحكمة بدعوى ضد شركة الإعلان، وأيد الخبراء ظن المزارع أن الضوء الليلي هو سبب انخفاض محصول الأرز، وسألني السائل هل هناك علاقة بين ما حدث بسبب الإعلان وقول الله تعالى "وَهُوَ الَّذِي مَدَّ الأَرْضَ وَجَعَلَ فِيهَا رَوَاسِيَ وَأَنْهَاراً وَمِن كُلِّ الثَّمَرَاتِ جَعَلَ فِيهَا زَوْجَيْنِ اثْنَيْنِ يُغْشِي اللَّيْلَ النَّهَارَ إِنَّ فِي ذَلِكَ لَآيَاتٍ لِّقَوْمٍ يَتَفَكَّرُونَ{3} " (الرعد /3)؟.

    فعلا هناك علاقة وطيدة بين الضوء القوي المنبعث من الإعلان وانخفاض المحصول وتوجد علاقات بيئية وحيوية بين الأرض والأنهار والثمرات والليل والنهار كما ورد في الآية: فالأرض هي البيئة الصالحة للزراعة ومد الجذور النباتية، وتثبيت النبات، والحصول على المعادن والأملاح وبعض المخصبات الأرضية.

   والأنهار من مصادر المياه العذبة الرئيسة في عمليات الزراعة ومن دون الماء فلا إنبات، ولا نمو ولا حياة للنبات.

   و توجد علاقة وطيدة بين الليل والنهار والثمرات النباتية المتعددة الأجناس والأنواع والأصناف وأزواجها، فكل الثمار النباتية آتية من نتائج عملية التلقيح بين حبوب اللقاح المذكرة والبويضات المؤنثة للنبات. 

  وتتابع الليل والنهار (يغشي الليل النهار) مهم للنبات وإنتاج الثمار، ففي النهار يقوم النبات بعملية البناء الضوئي وبها يستطيع النبات تحويل الطاقة الضوئية للنهار إلى طاقة كيماوية مخزنة في الروابط بين جزيئات المواد الغذائية الناتجة في النبات وتخزينها في مخازن الطاقة في النبات في جزيئات (ATP) و(ADP) أي الادينوزين ثلاثي الفوسفات والادينوزين ثنائي الفوسفات.

الشكل يظهر العمليات الكيميائية المعقدة  التي تتم ضمن الخلية النباتية في عملية التركيب الضوئي

    وفي البناء الضوئي يثبت النبات ثاني أكسيد الكربون الجوي على هيئة ذرات كربون في المواد الغذائية النباتية مثل السكريات والدهون.

   وفي البناء الضوئي النهاري يقوم النبات بشطر الماء إلى أكسجين يصعد في البيئة الخارجية في الجو، وهيدروجين يرتبط بذرات الكربون المثبتة بالبناء الضوئي وتكون المحصلة النهائية لهذا هو تفاعلات الضوء في البناء الضوئي.

    يلي تفاعلات الضوء تفاعلات الظلام في دورة منتظمة تسمى دورة كالفن نسبة إلى مكتشفها كالفن.

رسم يظهر  دورة كالفن

وتكون المحصلة النهائية لتفاعلات الضوء وتفاعلات الظلام تكوين المواد الكربوهيدراتية التي منها ينتج باقي المواد والمركبات النباتية.    وتتابع الليل والنهار بصورة تدريجية مهم في انسياب عمليات البناء الضوئي وهنا قال الله تعالى: (يُغْشِي اللَّيْلَ النَّهَارَ) (الرعد/3) وقال تعالى: (يُغْشِي اللَّيْلَ النَّهَارَ يَطْلُبُهُ حَثِيثاً) (الأعراف/54) أي يغطى النهار بالليل فيذهب ضوؤه) (كلمات القرآن تفسير وبيان - حسنين محمد مخلوف) (ص 89).

   إذاً تتابع الليل والنهار مهم لعملية البناء الضوئي وتكوين الثمار.

    كما أن تتابع اختلاف الليل عن النهار إضاءة وإظلاما وطولا وقصرا، وشدة يؤدي إلى تكوين هرمون الإزهار (Flowering hormone) وهذا الهرمون مهم في إحداث عمليات الإزهار في النباتات الزهرية.  

 وهناك نباتات الليل الطويل وهي نباتات تحتاج إلى فترة إظلام مستمرة لا تنقطع ولا تقل عن عدد معين من الساعات، وإذا قطعنا ليل هذه النباتات بإضاءة صناعية اختلت عمليات تكوين هرمون الإزهار وإنتاج الأزهار وما يستتبعها من عمليات تلقيح وإخصاب ونمو للمبيض وبعض الأجزاء الأخرى في الزهرة لتكوين الثمار وما بداخلها من بذور، وتكوين الحبوب. 

  إذًا اللوحة الإعلانية تسببت في قطع الليل في الحقل المحيط بها مما أدى إلى الإقلال من المحصول بالتأثير في تكوين هرمون الإزهار، واثبات هذا التأثير يحتاج إلى خبراء يقررون ذلك ويتفكرون في السبب، لذلك ختم الله تعالى الآية بقوله تعالى " إِنَّ فِي ذَلِكَ لَآيَاتٍ لِّقَوْمٍ يَتَفَكَّرُونَ "  (الرعد/3)، يتفكرون في أهمية تتابع الليل والنهار واختلاف فترات الليل والنهار كما قال تعالى: " إِنَّ فِي خَلْقِ السَّمَاوَاتِ وَالأَرْضِ وَاخْتِلاَفِ اللَّيْلِ وَالنَّهَارِ... لآيَاتٍ لِّقَوْمٍ يَعْقِلُونَ{164} " (البقرة /164) فقد بينت الآية أهمية اختلاف الليل والنهار في الإضاءة والطول وغيرهما، وقال تعالى " وَسَخَّرَ لَكُمُ اللَّيْلَ وَالْنَّهَارَ " (النحل/12).

    وقال تعالى " يُقَلِّبُ اللَّهُ اللَّيْلَ وَالنَّهَارَ إِنَّ فِي ذَلِكَ لَعِبْرَةً لِّأُوْلِي الْأَبْصَارِ{44} " (النور/44) كل هذه الآيات عن الليل والنهار وغيرها في القرآن الكريم تبين أهمية أن يغشى الليل النهار ثم قال تعالى في الآية التالية " وَفِي الأَرْضِ قِطَعٌ مُّتَجَاوِرَاتٌ وَجَنَّاتٌ مِّنْ أَعْنَابٍ وَزَرْعٌ وَنَخِيلٌ صِنْوَانٌ وَغَيْرُ صِنْوَانٍ يُسْقَى بِمَاء وَاحِدٍ وَنُفَضِّلُ بَعْضَهَا عَلَى بَعْضٍ فِي الأُكُلِ إِنَّ فِي ذَلِكَ لَآيَاتٍ لِّقَوْمٍ يَعْقِلُونَ{4} " (الرعد/4).

صورة لحقل رز

   فالأرض واحدة، والماء واحد، والعوامل البيئية الخارجية واحدة (قطع متجاورات) ولكن تختلف الثمار والنباتات والجنات، وهنا معجزة خفية عن وجود عوامل خفية تخص كل نبات وهي عوامل داخلية بعدما ثبت الله تعالى العوامل الخارجية (الأرض، والماء، والبيئة المتجاورة)، وبالتفكير العلمي والعقل نستنتج أن هناك العوامل الوراثية الداخلية الخفية في كل نبات وهي المحدد الرئيس في اختلاف اللون والطعم والرائحة والهيئة، فلكل جنس نباتي خريطة وراثية وجينية تحدد شكل النبات، وطوله، وخصائص ثماره، فهناك الثمار الحلوة، والثمار المرة، والثمار القابضة الطعم وهناك أنواع الجنس الواحد كالتفاح السكري، والتفاح الحامضي والتفاح الأحمر والأصفر والأخضر، فالجنس واحد (تفاح) والأنواع والأصناف مختلفة ويزرع في وقت واحد وفي أرض واحدة وخدمة واحدة ويسقى بماء واحد ونفضل بعضها على بعض في الأكل.    فعندما تربط الآيات بين الأرض والماء والنبات والليل والنهار والتركيب الجيني فإنه ربط معجز، وإذا استبعدنا أي عامل من العوامل السابقة توقفت العملية أو اختلفت أو اختلت، فالأرض للزراعة والفلاحة والتغذية والتثبيت، والماء للري، والليل والنهار لإتمام عمليات البناء الضوئي الليلية والنهارية، والتركيب الجيني الخفي للتنوع والإبداع والإعجاز.  

 ولذلك حكمت المحكمة لصاحب الأرض وتحملت شركة الإعلان نتيجة الخلل الحادث في المحصول وقرر القرآن الكريم هذه الحقيقة وأثبتها العلم الحديث بالتعقل والتفكير والتدبر، وفي هذا إفحام لمن يقولون أن الحياة خلقت بالمصادفة والعشوائية، وإن القرآن من عند البشر، القرآن كتاب الله المعجز كل يوم يتفجر إعجازه ولا تنقضي عجائبه فسبحانه الله العظيم..

 هذا والله أعلم.

 أ.د. نظمي خليل أبوالعطا موسى

Bookmark and Share

عرض التعليقات
اريد تفسير من الاخوة الافاضل
أدخل بواسطة : زراد ادريس | تاريخ التعليق : 31/08/2010 05:26:15 AM | بلد المعلق : المغرب
عندي سوال في حديث رسول الله صلى الله عليه و سلم قال من راى منكم الشهر فليصمه كيف علم ان الشهر اقصد القمرلا يمكن ان يرى في العالم كله في نفس الوقت و كانه يرى ان الارض كروية
لا اله الا انت سبحانك انت كنت من الظالمين
أدخل بواسطة : وفاء | تاريخ التعليق : 26/08/2010 06:37:28 AM | بلد المعلق : السعوديه
سبحان الله العظيم .... كل شي في هذا الكون موزون بميزان .. جزاك الله خير وجعله الله في موازين اعمالك
ملاحظة
أدخل بواسطة : مصطفى الحسناوي | تاريخ التعليق : 24/08/2010 03:14:04 PM | بلد المعلق : المغرب
كر الله لاخينا الدكتور على هذا الموضوع الاعجازي الا ان لي ملاحظة هي ان المرحلةالمظلمة و التي يتم فيها دمج co2 الهيدروجين لتركيب المادة العضوية لا تتم في الظلام قهي مرتبطة بنواتج المرحلة المضائةATP وNADPH2 و سميت بالمرحلة المظلمة لانها لا تتطلب الاضائة مباشرة بل نواتج المرحلة المضائةكما قلنااما تعاقب الليل و النهار فاهميته كبيرة جدا ليس فقط في انتاج هرمون الازهاربل في عدة ظواهر الانبات كالنتح و التبخر الخ...
هذا بيان للناس
أدخل بواسطة : بوخالد | تاريخ التعليق : 23/08/2010 05:37:29 PM | بلد المعلق : الكويت
جزاكم الله خيرا علي ماتقدمونه في بيان الحق من القرآن العظيم والسنة النبوية ونطالب بالمزيد وأن يرسل إلي غير المسلمين ليحي من حي عن بينة ويهلك عن بينة
......................!!!!!؟؟؟؟؟؟
أدخل بواسطة : اللهم انت ربي لا اله الا انت | تاريخ التعليق : 22/08/2010 09:49:36 AM | بلد المعلق : سوريا
اشهد ان لا اله الا الله و اشهد ان محمدا رسول الله اللهم اني كنت من الظالمين
سبحان الخالق عزوجل
أدخل بواسطة : المسافر 6626 | تاريخ التعليق : 21/08/2010 04:43:48 PM | بلد المعلق : الكويت
جزاك الله كل خيردكتورنظمي على هذا البحث الرائع وجعله في ميزان حسناتك والحمدلله على نعمة الاسلام
سبحان الله
أدخل بواسطة : عبدالله زيد السعدي | تاريخ التعليق : 21/08/2010 12:15:12 AM | بلد المعلق : اليمن
مشكور.دكتور نظمي ، على هذه المعلومات القيمة . نتمنى لك دوام التقدم والازدهار وهل بالامكان استخدام الماده على ملف بور بيونت وعرضها على اصدقاء لي
الله يعطيكم العافية
أدخل بواسطة : يحيى زغنون | تاريخ التعليق : 19/08/2010 08:45:01 PM | بلد المعلق : سورية
السلام عليكم ورحمة الله بركاته اخوتي اشكركم من قلبي على ما تقدموه لنا ارجوكم ادكو لشباب المسلمين بلهداية و الاستقامة الهم انا نسألك في الدنيا حسنة و في الاخرة حسنة وقنا عذاب النار ارب اخلنا نحن المسلمين كااااااااااااااافة في جنانك الخلد التي وعدت عبادك يارب لن نستطيع ان ندخل الجنة بعملنا a
و يبقى الإجلال لله سبحانه
أدخل بواسطة : أقزاز عبد اللطيف | تاريخ التعليق : 19/08/2010 06:34:18 PM | بلد المعلق : المغرب
الموضوع علمي مهم جدا،و المهم فيه النفع القائم ليس في الضوء فحسب و غنما في الظلمة كذلك .وفي هذا يكمن الإعجاز الإلهي.أشكر الدكتور على هذا التحليل.
او لم يكفي بربك انه على كل شئ شهيد
أدخل بواسطة : جعفر | تاريخ التعليق : 19/08/2010 02:52:15 PM | بلد المعلق : الجزائر
...سنريهم اياتنا في الافاق وفي انفسهم حتى يتبتن لهم انه الحق...هي ذكرى للذاكرين وتنبيه للغافلين.وحجة على المنافقين والكافرين..فمن شاء فليؤمن ومن شاء فليكفر.
سبحان خالق كل شيء
أدخل بواسطة : انس الزعبي | تاريخ التعليق : 19/08/2010 02:12:12 AM | بلد المعلق : الاردن
لا إله إلا الله سبحان الله كلُّ شيء خلقه بحكمة وتدبير وفي اختلاف اوقات الليل والنهار آيات عظيم للمتفكرين سبحان الله وبحمده سبحان الله العظيم
شكر
أدخل بواسطة : مصطفى | تاريخ التعليق : 19/08/2010 12:33:29 AM | بلد المعلق : سوريا
سبحان الله \قادر على كل شيء
الشكر
أدخل بواسطة : عصام | تاريخ التعليق : 18/08/2010 07:55:53 PM | بلد المعلق : الجزاير
بارك الله فيك والله بحت حقيقى ويزيد فى الامان اكتر
سبحان الله
أدخل بواسطة : لا إله إلا الله | تاريخ التعليق : 18/08/2010 07:25:50 PM | بلد المعلق : ............
الله أكبر
سبحان الله
أدخل بواسطة : وليد | تاريخ التعليق : 18/08/2010 01:11:51 PM | بلد المعلق : الجزائر
بارك الله فيك اخي الفاضل على المقال الرائع و اللحمد الله رب العالمين على نعمة العقل و الاسلام و الايمان و القران و لو عددنا نعم الله علينا لما احصيناها فيا رب العرش العضيم ثبت قلوبنا على دينك و ارحمنا و اغفر لنا يا ارحم الراحيمين ..... قولو امين... امين... امين ... امين ...امين... امين ... امين ...امين... امين ... امين ...
الله اكبر
أدخل بواسطة : محمد الصالح | تاريخ التعليق : 18/08/2010 11:01:27 AM | بلد المعلق : الجزائر
بارك الله فيك وجعله في ميزان حسناتك ان الرسالة المحمدية تعمل على تنظيم حياة كل ما هو موجود في هذا الكون والله لو مرة على هذا القران 1000.......0000 السنين لكان هناك اكتشاف في اعجاز قول الله الحكيم الله اكبر
سبحانك اللهم ربي
أدخل بواسطة : خلف المزيريب | تاريخ التعليق : 18/08/2010 05:28:25 AM | بلد المعلق : السعودية
سبحان الله بصراحه إعجاز رباني ولكن هل من عاقل يدرك حقيقة الامر ورغم ذلك تجدهم يكفرون بالله عز وجل بل حتى العلماء منهم يدركون ان هذا البناء الكوني العجيب لم يخلق عبثا بل ان هناك من خلقه لا اقول سوى سبحانك ربي لا اله الا انت


السابق 1 التالي  

الرئيسية  |  القراّن الكريم  |  سير العلماء  |  أرسل بحثك  |  من نحن  |  اتصل بنا  |  أعلن معنا  |  ســاهم معنا
جميع الحقوق محفوظة © لموسوعة الاعجاز العلمي فى القراّن الكريم و السنة